اعمالي الشخصية

    فراشات تحوم في مؤسسة الرعد الإعلامية لترسم السلام



 
الطفل هو اللبنة الأولى في بناء إنسان الغد المتطور وصناعة قادة المستقبل،
فإذا ما أعددناه بالتربية الاجتماعية الصحيحة ووفرنا له قنوات الثقافة وسخرنا له بعض الجهد الإعلامي (أعددنا جيلاً قوياً مثقفاً طموحاً قادراً على العطاء الاجتماعي والإبداعي السليم ).
احتضنت مؤسسة الرعد الإعلامية ضمن مشروع مأدبة إفطار الأرامل والأيتام بدعم منظمة (PRT) محافظة كركوك مجموعة من الأطفال بإقامة دورة للرسم واستمرت الدورة لمدة يومي السبت والأحد المصادف 29- 28/8/2010.
وقد أوضحت رئيسة المؤسسة الزميلة خلود عبد الرزاق المسؤولة عن الدورة الغرض من إقامة هكذا دورات هي:(كسر الحاجز النفسي لدى الأطفال والتعبير عما في داخلهم وتشجيعهم على غرس روح المواطنة فيما بينهم)، وقد كان لكادر المؤسسة دورٌ في الأشراف على الدورة وهم كل من سوسن، محمد عبد الله  وغيلان ناصر واحمد رعد.
 أكثر ما لفت انتباهي هو استخدام الأطفال للون الأحمر على الرغم من اللون الأحمر يدل على حيوية زائدة وعصبية ويكشف عن مزايا رجولية وميل إلى العدائية والشهوانية (حسب دراسات نفسية)، أما الإسراف في استخدامهُ فيدل على حاجة الطفل إلى التنفيس عن الكبت العاطفي الذي يعيشهٌ(خصوصاً إن الأطفال كانوا أيتاما). وأول ما لفت نظري الطفلة حياة عمر / الصف الخامس الابتدائي فسألتها:
س/هل تحبين الرسم ياحياة؟
* نعم، أحبه كثيراً.
س/لماذا؟
- ظلت صامتة لدقائق وقالت: لاأعرف فأنا أحب إن ارسم فقط.
س/ما هي ألوانك المفضلة؟
•-         أحب كل الألوان لكن اللون المحبب لدي هو(الوردي، الأحمر، البنفسجي).
س/ هل استفدتِ من هذه الدورة؟
 - كثيرا، حتى إنني تعلمت رسم الحمامة، الأشجار والمنظر الطبيعي، كانت تجربة جميلة جداً.
بماذا أحس عبد الله رمضان وهو يغمس يديه بالألوان، فيقول:
أحسستُ بحرية تامة وجميلة وفرحة كبيرة كأنني أطير.
س/كيف تصف يومك هذا؟
يوم مميز جداً، وهذه أول مرة اغمس يدي بالألوان ونرسم على لوحة كبيرة،
كانت تجربة رائعة واستفدتُ كثيراً.

في حين أن بعض الدراسات تقول إن الذي يستخدم اللون الأخضر يكشف عن مدى تقدير ذاته وتقديره للآخرين فميل الشخص إلى هذا اللون يدل على توقه للأخر،
وهذا ماوجدته عند قاسم كاظم درويش/ في الصف الرابع الابتدائي:
س/أي الألوان تحب يا قاسم؟
- اللون الأخضر، الأحمر والبرتقالي.
لكني اكره اللون الأسود
- لماذا؟
-لأنه يدل على الحزن والحقد ويبتسم ويقول: لأنه(( يخرب رسمي)).
س/ ماذا تحب أن ترسم؟
•-         الورود، المناظر الطبيعية.
•-         عجيب بما إنكم تحبون رسم الجنود، الدبابات و الطيارات وما إلى ذلك!
•-         بس أنا اكره هذه الرسوم لأنها تدل على العنف والقتل وإنها دمرت بلدي.
س/هل حضرت مثل هذه الدورات من قبل؟
- كلا، هذه أول مرة احضر هكذا دورة حتى إنني فرح جداً وسعيد

 السلام هو السلام
وجدتها ترسم بحرية وتغمس يديها بالألوان لترسم  بأناملها الطرية وردة في خارطة كركوك أنها  نجاح  أحمد التي تحب لون الأخضر فتقول:
- أنا أحب هذا اللون لأنه يشبه (قبة الجامع).
س/ ماذا رسمتِ بيديكِ ؟
- رسمنا ورود في قلب خارطة كركوك بأصابعنا وكانت تجربة جميلة، بل رسمنا بالفرشاة أيضاً مع أصدقائي وكنا أربعة ، كلُ منا يرسم بزاوية معينة رسوم حرة .
- ماذا رسمتِ؟
- رسمت وردة خضراء وأشجار وعصافير.
س/ أيهما أحلى درس الفنية أم هذه الورشة؟
- أكيد هذه الورشة لأننا وجدت الاهتمام بنا والمراعاة وعلمونا رسم أشياء جميلة
وانأ جداً سعيدة بمشاركتي معهم.
  
أن أجمل ما رأيت طفل يضحك ويرسم وهو صغير جداً وكان اصغر مشارك في هذه الدورة أنه حسن, كان لا يعرف ماذا يفعل غير انه يغمس يديه بالألوان ويطبعها على اللوحة كما يفعلون وهذه كانت أجمل مشاركة على الفطرة.
  
أما الطفل مصطفى رعد مطشر الذي وجدتهٌ يرسم  في أكثر من لوحة غيتاره البريء, فسألته:
س/ لماذا ترسم الغيتار دائماً؟
- لأني أحبه كثيراً حتى إني أحب العزف عليه.
س/ماذا رسمت أيضا؟
- رسمت حمامة، قاطعته قائلة: لماذا كلكم تحبون رسم الحمامة دائماً؟
- فيضحك ويقول: لأنها جميلة جداً ولأنها ترمز للسلام .
س/ لو خيروك في رسم لوحة عن السلام والحرب أيهما تختار؟
- أكيد السلام .
- لماذا أكيد؟
- لأن السلام هو السلام .
(كانت أحلى إجابة ).
س/ هل شعرت بالسعادة اليوم؟
- كثيراً، وفرحت أكثر لأننا كنا نتشارك الفرحة ذاتها.

كنت انظر إليهم وكأنهم فراشات يطيرون من زهرة إلى زهرة وكيف يرسمون ويلونون، صدقا أحسستُ بفرحة كبيرة وانأ أشاهدهم جالسين يرسمون.
وعندما كنتُ أتحدث معهم كانوا يتكلمون عن هذه الدورة وعن الحرية التي وجدوها في رسمهم وتعبيرهم فنتابني الفضول لأعرف إن كان درس الفنية أحلى أم هذه الدورة ؟
- والكل كانت إجابتهم كالأتي:
هذه الدورة أحلى بكثير من الدرس.
- لماذا تقولون هكذا؟
- يجيبني حسن كاظم ويقول بهذه اللهجة: (ليش هو وين هذا الدرس) دائماً ما يأخذوننا إضافي أو دروس أخر وحتى درس الرياضة فأننا لا نمارسهُ،
ونحن نحب درس الفنية والرياضة كثيراً ودائماً مايحرموننا منهُ .
نتمنى النظر في هذا الموضوع والاهتمام به لأنه يعتبر المتنفس الوحيد للطالب ونحرمهُ منه! أين حقوقهم أذاً؟.

س/ كلمة أخيرة تودون إن تقولوها؟
- نشكر مؤسسة الرعد الإعلامية وكل من ساهم في إنجاح هذه الدورة وإتاحة الفرصة لنا  للمشاركة ونشكر الست سوسن التي اعتنت واهتمت بنا, والأستاذ محمد عبد الله الذي علمنا الرسم والأستاذ غيلان ناصر الذي كان يلون معنا واشرف علينا.

وفي الختام اشكر كل من ساهم في أعادة الضحكة في وجوههم البريئة التي فقدوها منذُ زمن، أشكر كل زملائي الذين شاركوا معهم فرحتهم الجميلة.
وأجمل ما قال جبران خليل جبران عن الأطفال هو:
(( إن  أولادكم  ليسوا  بأولادكم، أنهم  أبناء  أشواق  الحياة  وبناتها..  
هم  وان  كانوا  معكم  ليسوا  لكم.وانتم  تستطيعون  إن  تعطوا  أولادكم  محبتكم  ولكنكم  لا  تستطيعونإن تلقنوهم  أفكاركم،  لان  لهم  أفكارهم  وتستطيعون   إن  تقيموا  المساكن  لأبدانهم  لا  لأرواحهم،  لان  أرواحهم  تسكن  فيمسكن  الغد  الذي  يمتنع  عليكم  حتى  في  أحلامكم،ولكم  إن  تكونوا  مثلهم  وليس  لكم  إن  تجعلوهم  مثلكم  لان  الحياة  لا  تمشي  لا  تتمهل  مع  الأمس.  أنتم  الأقواس  وأولادكم  السهام  الحية  التي  تنطلق  عنها((.











_______________________________
أَنا مَن بَدَّلَ بِالكُتبِ الصِحابا لَم أَجِد لي وافِيًا إِلا الكِتابا





 
هكذا كتبها أمير الشعراء أحمد شوقي معبراً عن قيمة الكتاب في وقت ضاع فيه وزنه وقيمته عندنا
  
لنعرف ماهي المكتبة؟
هي كل مجموعة منظمة من الكتب المطبوعة و المطبوعات المسلسلة أو أي وثائق أخر سمعية بصرية، بالإضافة إلى خدمات الموظفين المكلفين بتسهيل استعمال هذه الوثائق لأهداف التربية والبحث والترفيه فهذه هي المكتبة، نستنتج من هذا أن المكتبة تقوم بوظائف أساسية هي تخزين المعلومات ومعالجتها،
فكان عمل موظفي المكتبة إداري وعلمي في ذات الوقت، ولهذا يشترط فيمن يختار للمنصب أن يكون من الراسخين في العلم ومن فطاحل العلماء ومشاهير الأدباء، لأنه يحفظ ويتعامل مع أغلى ما تملكه الأمة ألا وهو فكرها.
كانت اولى مكتبة عالمية كبيرة هي '''مكتبة الإسكندرية الملَكية''' أولى وعظمى مكتبة عرفت في التاريخ وظلت أكبر مكتبات عصرها, أنشئت مكتبة الإسكندرية على يد خلفاء [[الاسكندر الأكبر]] منذ أكثر من ألفى عام لتضم أكبر مجموعة من الكتب في العالم القديم والتي وصل عددها آنذاك إلى 700 ألف مجلد بما في ذلك أعمال هوميروس ومكتبة أرسطو.
  
أمر [[بطليموس الأول]] بإنشائها 330 قبل الميلاد وتم الانفاق عليها ببذخ في عهد [[بطليموس الثاني]] حيث قام بتوسعتها وإضافة ملحقات لها، إحتوت المكتبة علي عدد هائل من الكتب والمخطوطات بلغ الـ 700,000 مجلّد .
يكون الهيكل التنظيمي للمكتبة على النحو التالي:



مدير المكتبة: يكون مسئولا عن التخطيط والتطوير والتنظيم وإعداد الميزانية والإشراف على سير العمل.
بالتعاون مع الوحدة المالية في المؤسسة، يتولى إعداد الموازنة السنوية وعرضها على لجنة المكتبة لإقرارها.

قسم الخدمات المعلوماتية: يقوم بالإجابة عن الاستفسارات الواردة للمكتبة، المباشرة وغير المباشرة منها. وإرشاد المستفيدين في كيفية الحصول على المعلومات، سواء من داخل المكتبة أو من خارجها. كما يقوم هذا القسم بالمسؤولية عن نظام الإعارة.
قسم المعالجة الفنية: ويضم قسم الفهرسة والتصنيف والتكشيف، وقسم التزويد وإدخال البيانات.



،تمثلت أهدف المكتبة الرئيسية في تطوير المسيرة الاكاديمية الثقافية لدى القارء والمطالع وطالب العلم وبالتالى دعم الثقافة العامة لدى المواطن العادي، منذ ذلك التاريخ تم العمل المتواصل لإقامة وتطوير البنية الأساسية لمكتبة عصرية، وتقنية حديثة في استخدام مقتنيات المكتبة، تقوم على أساس استخدام أحدث الأنظمة التكنولوجية لعرض المعلومات وتقديمها، حيث تشكلت تكنولوجيا المعلومات ومهارات استخدام الحاسوب الجزء الاهم في الحياة العملية والمهنية . وتطبيقا لذلك سعت المكتبة إلى تقديم خدماتها المعلوماتية بالاعتماد على أحدث التقنيات التوثيق أو في خدمة استرجاع المعلومات. حيث تقوم  باعتماد الفهرس الالي (مينايسس) M2L على نظام .

.
 ولأجل تطوير المسيرة التعليمية في شتى المجالات، ولتنمية قدرات الطلبة وتطوير مداركهم النظرية والعملية.
كتبت هذه المقدمة على خلفية افنتتاح معرض للكتاب أقامته كلية التربية بالتعاون مع مكتبة الامير دار الكتب العلمية لبنان.
 والذي افتتحه عميد كلية التربية  الاستاذ عبد الكريم خضر والاستاذ عبد اللطيف معاون الشؤون الادارية وحضر المعرض العديد من الاساتذة وطلبة الكلية وضيوف من خارج الكلية .
إذا أرت أن تسعد إنساناً فقدم له كتابا
فكان لنا لقاء مع مدير المبيعات والمشرف العام على المعرض الطالب عبد الرحمن جاسم /من قسم التاريخ فسألناه :
س/ هل هذا معرضكم الاول؟
ج/نعم. هذا معرضنا الاول  في كلية التربية.
س/مع اي مكتبة تعاونتم لفتح هذا المعرض؟
ج/ تم التعاون مع مكتبة الامير دار الكتب العلمية لبنان ولدينا فرع في كركوك مقره القلعة كركوك القيصرية .
س/ما اهم الكتب التي تناولتموها في المعرض؟
ج/ المعرض ضم كتب مختلفة  الثقافات  ليس للطالب فقط بل للمتلقي العام واما الكتب التي احتوها المعرض فهي مايخص قسم اللغة العربية وعلوم قران وقسم التاريخ والجغرافية وكتب الشريعة وكتب الطبخ وكتب ثقافية اخر . وكنا نتمنى ان نحضر المزيد من الكتب لباقي الاختصاصات لكن ضيق المكان جلعنا نتحدد بكمية الكتب التي نعرضها.
س/ ما الهدف من اقامتكم هذا المعرض؟
ج/ هدفنا من اقامة هذا المعرض هو خدمة الطلاب اولاً والاساتذة وذوي الدراسات العليا بتوفير مصادر علمية وادبية وثقافية وان يستفاد الطالب من هذا المعرض ولو بشيءٍ قليل .
س/ ماهي انطباعات واراء الاساتذة والطلاب حول المعرض؟
ج/ كانت ارائهم رائعة وجميلة والكل ابدى اعجابه بالمعرض حتى اننا كنا نقرء ارائهم من خلال سجل الزوار وكانت مرضية الحمدالله.
س/ هل صادفتكم اي معوقات عند اقامتكم للمعرض؟
ج/ الحمد الله لم تصادفنا اي معوقات بالعكس  فقد وافق العميد على اقامة المعرض في كليتنا واود ان اشكر شكر خاص للدكتور سعد علوان / معاون العميد للشؤون العلمية الذي ساعدنا على اقامة المعرض الذي كنا نتحضر له من شهرين طبعا بالاشتراك مع الكلية في تنظيمهُ. الا اننا نعاني من مشكلة وهي ضيق المكان الذي نعرض فيه الكتب فليس هناك مكان واسع نعرض فيه الكتب ليتسنى للطالب او الزائر المطالعة والقراءة بحرية تامة .
س/ هل  لديكم الرغبة في اقامة المعرض كل سنة؟
ج/ ان شاء الله وهذا سيكون بموافقة العميد قطعاً، ونتمنى إقامة مكتبة مركزية في كليتنا مثيلة بالموجودة في جامعة تكريت تحوي على الكتب المتنوعة وان يكون المكان اوسع كما ذكرت سابقا حتى يتسنى للقارئ او الطالب المطالعة والقراءة بحرية تامة .
س/ هل افتتحم معارض اخرى في كليات اخر؟
ج/ في الحقيقة كوني طالب في كلية التربية استطعت ان ارتب اموري مع الكلية لفتح هذا المعرض ، لكن في باقي الكليات للأسف لا.
س/ ماهي خطوتكم التالية؟
ج/ خطواتنا التالية بأذن الله فتح معرض كتاب في جامعة تكريت بعد نصف السنة يحوي على 280 صندوق كتاب،
وسنشارك في معرض اربيل الدولي للكتاب الذي سيقام في منتصف نيسان القادم بقسم دار الكتب العلمية لبنان ، وكذلك في معرض بغداد الدولي للكتب بأذن الله. ونتمنى التوفيق من الله .
س/ هل من كلمة اخيرة ؟
ج/ اشكر جريدتكم الغراء واشكر السيد العميد ومعاون الشوؤن الادارية وكل الذين ساعدونا في اقامة المعرض والذين عملوا على نجاحه واشكر اصدقائي الذين ساعدوني بكل صغيرة وكبيرة في المعرض كل من : (ابراهيم غالب - عابدين وهبي قسم التاريخ ، علي سامي قسم اللغة العربية ، وصديقي العزيز  فاروق علي محمد). كانوا معي في كل لحظة فأشكر جهودهم ومساعدتهم القيمة .
س/ ماهي امنية عبد الرحمن؟؟
ج/ امنيتي ان اتخرج، وان تكون لديه مكتبة زاهرة بكتبها الثقافية والدينية والادبية والكتب الاخر في المستقبل، يبتسم قبل ان يضيف على الامنية: ...ان اتزوج فتاة تحبني واحبها.
ان شاء الله ياعبد الرحمن تتحقق امانيك كلها. أعلى النموذج
بينما انا اتجول في رواق المكتبة بين الكتب المتراصفة تذكرت مقولة جميلة ورائعة
((كلّما أغلقنا كتاباً تركنا عالماً بكامله يموت اختناقاً))
نتمنى لزميلنا عبد الرحمن ولكلية التربية المواكبة في طريق العلم والازدهار نحو الرقي والابداع.
  

شنو الداوودي



           ____________________________________
   نحو تطوير القدرات المهنية للصحفيات




اثناء المحاضرة 





أقيمت في اربيل مؤخرا ندوة صحفية بعنوان (نحو تطوير القدرات المهنية للصحفيات) من قبل لجنة دعم الصحفيات في اقليم كوردستان
واستمرت الدورة  لمدة يومين  الاربعاء والخميس المصادف 21-22/ 10/2010 .
  
وقد حضرت الندوة كل من سكرتيرة لجنة الصحفيات حسيبة خان ونقيب صحفيين كوردستان فرهاد عوني وسكرتير صحفي كوردستان حامد محمد علي الذي القى محاضرة بعنوان ( حرية الصحافة وقانون الصحافة من قبل نقابة صحفي كوردستان) وقد أوضح  قائلا ً:-
(كيفما نحن نحتاج الى دكاترة نساء نحن بحاجة ايضا الى صحفيات نساء، لكن يبقى السعي وراء الامل والهدف هو مطلب الجدي من لدى الطالبات نفسهن... كما هو الحال لدى الطلبة، صحيح انهم متوفر لديهم المدارس والاساتذة  الا انه لو لم يعينوا انفسهم فلن ينجحوا، كذلك الحال بالنسبة للصحافة الا انه معتمد اعتماد كلي على الذات وفي كيفية الوصول)
وأضاف قائلا ً:-( في رقعتنا الجغرافية الحالية نجد بأن رئيس تحرير جريدة نسوية من قبل (رجل) وهذا عكس المطلب، لذا يتوجب علينا ان نكثف جهودنا لخلق جيل من الصحفيات القادرات على العمل الصحفي بشكل مرموق ومتكامل). وقد
 حضر الندوة اكثر من اربعين صحفية من مختلف اقليم كوردستان،
هذا ما تضمنته الفترة الصباحية لليوم الاول.
  
اما في لقاء الجلسة المسائية حيث قدمت محاضرة من قبل السيد مغديد سبان / استاذ في قسم الاعلام بجامعة صلاح الدين التي كانت محاضرته بعنوان( مشكلة النساء في الاعلام الكوردي بعد التحرير).
  
وفي صباح يوم الخميس قدمت محاضرة بعنوان ( العلاقة بين الجندر والاعلام) من قبل الدكتورة والباحثة عالية فرج/ من جامعة سليمانية
اوضحت في محاضرتها عن مشاركة المرأة الاعلامية داخل المؤسسات الاعلامية وكيف انها تعبر عن نفسها، حيث قالت:-
(يجب ان تكون هناك دورات تدريبة للمراة الاعلامية والصحفية من اجل زيادة المشاركة والفرص داخل المؤسسات الاعلامية ).
وقد اوضحت مسألة مهمة وهي قالت:- اننا لانرى امراة في الانتاج الاعلامي؟
لماذا؟ لذا يتوجب علينا ان نتوسع وان نقوم بدورات التوعية الاعلامية للمراة من خلال دورات تدريبة لها وهذا سوف ينمي ثقافتها الاعلامية والصحفية).
محاضرة الاستاذ حامد
وبعدها قدمت الاساتذة جيمن محمد رشيد محاضرة بعنوان ( المشاكل المهنية للنساء الصحفيات).
وفي ختام الندوة قدم نقيب الصحفيين فرهاد عوني كلمة شكر وامتنان لكل الحاضرين في الندوة وقال:-
اشكركم واشكر حضوركم لانكم كنتم معنا في هذه الندوة  وحتى وان كانت الندوة مختصرة لكننا حاولنا ان نطرح مشكلة ونحاول ان نجد لها الحل قدر الامكان، اتمنى انكم استفدتم منها وشكراً لكم مرة اخرى.
صورة جماعية لصحفيات كردستان
لجمة الصحفيات
من اليمن الباحثة د/ عالية فرج و الاستاذة جيمن وسكرتيرة
اربيل صباحا
 شنو الداوودي


            ____________________________________
   
   
  بمناسبة كركوك عاصمة الثقافة العراقية 2010



مهرجان جليل القيسي للقصة القصيرة في كركوك
تحت شعار (بالثقافة نتوحد... وبها تزدهر الحياة)
أقامت دائرة العلاقات الثقافية البيت الثقافي في كركوك بالتعاون مع اتحاد أدباء وكتاب كركوك (مهرجان جليل القيسي للقصة القصيرة) للفترة 27/7 ولغاية 28/7 2010 على حدائق البيت الثقافي .
بدأت الأمسية بتعريف الأديب جليل القيسي وعرض أهم نتاجا ته الأدبية والثقافية وقد أدار الأمسية الأديب علي غدير وقدم عدد من الأدباء دراسات تحليلية عن أدب جليل القيسي بدءً بالأديبة منور ملا حسون تلاها الشاعر هشام القيسي بتقديم دراسة نقدية وصف فيها جليل القيسي بـ(أديب القمة) ثم دلى بدلوه القاص سعدي العبد الله حيث عرض دراسة تحليلية عن بعض قصص القيسي ومن جميل ما نقله عن الأديب الراحل قولهُ:(كركوك كآلة الكمان بأربعة أوتار، يعزف أبناؤها على أوتارها كلها بينما يعزف الغريب على وتر واحد).
وأقترح دكتور عبد الكريم خليفة أقتراحاً جميلاً مفاده:
(أقامة جدارية أو تمثال للقاص جليل القيسي كونه معروف على نطاق الوطن العربي لكن للأسف شهرته في العراق  محدودة وتمنى دكتور عبد الكريم أن تقام هذه الجدارية لتعريف المثقفين به أكثر دون التقليل من شأن أي أحد)،وتداخل معهُ الأديب عارف الداوودي معلقاً بقول للشاعر الكبير (محمود درويش):
(أتحتاج أمرآة في الأربعين
أن تعلق صورة فارسها على الجدار
وعلى أي جدار
وفي أي منفى)
قاصداً من استشهاده أين هذه الجدران لكي نعلق عليها جدارية وفي أي مكان؟) .
واستمرت الأمسية بقراءة بعض القصص لقاصين مبدعين واستهلها الأديب بكر تلاه الأدباء عارف الداوودي، عدنان القطب، علي شكور البياتي،علي محمود غدير، فيصل هماوندي،وأخيراً موشي بولص موشي.
وأختتم المهرجان بتوزيع الشهادات التقديرية التي قدمها رئيس اتحاد ادباء كركوك(محمد خضر الحمداني) بجانب السيدة (أمية جليل القيسي)
ابنة الأديب الراحل.
نتمنى أن تقام هكذا أمسيات ثقافية دائمة في كركوك لتطوير الثقافة الكركوكية نحو الرقي والإبداع،ونتمنى من السادة المسوؤلين إن ينظروا بمقترح دكتور خليفة ويقومون بتخصيص منطقة لعرض جداريات الأدباء ومثقفين لتعريف الناس بهم  وبأهم نتاجا تهم الأدبية.
  

شنو الداوودي
07/08/2010




                    __________________________


مؤتمر جليل القيسي الانتخابي لانتخاب هيئة إدارية جديدة لاتحاد أدباء كركوك

احتضنت قاعة جليل القيسي في منظمة حقوق الإنسان (مؤتمر جليل القيسي الانتخابي) لاتحاد أدباء وكتاب كركوك، لانتخاب هيئة أدارية جديدة صباح  يوم السبت 10/7/2010.

المؤتمر الذي بدأ بقراءة صورة الفاتحة ترحماً على أرواح شهداء الثقافة،حضره الممثل العام لاتحاد أدباء وكتاب العراق(المركز) الأديب إبراهيم الخياط  والذي أبدى ارتياحه قائلاً:(أنا سعيد بحضوري هذا المؤتمر وأن أكون وسط مثقفي وأدباء كركوك، وأتمنى للفائزين كل الموقفية لارتقاء الثقافة  الكركوكية)، ترأس المؤتمر دكتور عبد الكريم خليفة ودكتور سامي النعيمي الممثل القانوني للمؤتمر، وحضره جمعُ غفير من الأدباء والمثقفين وغطته  عدة قنوات محلية وفضائية.
وقد أوضح رئيس المؤتمر الإلية التي اعتمدتها اللجنة التحضيرية كلٌ من (فاروق مصطفى ، عايدة الربيعي، علي الغدير، وقيس الرضواني )في صياغة الاستمارة وكيفية انتخاب المرشحين بأن يختاروا أثنين من كل قائمة بعد إن قسمت الأسماء بحسب القوميات المتآخية في مدينة كركوك، وقد ترشح عن القائمة العربية كل من الأدباء :-
(ريسان جاسم، سداد هاشم، عدنان أبو أندلس، ومحمد خضر)
وعن القائمة الكردية ( عارف معروف، فريد زنكنه، وفيصل هيماوندي) وجاء كل من (حسن كوثر، فؤاد دميرجي، قاسم أق بايراق، ومنور ملا حسون)عن القومية التركمانية في حين لم يحضر الكلد اشور إلا بمرشح واحد وهو (بولص شليطا).
أسفرت عملية فرز الأصوات عن النتائج الآتية:-

ريسان جاسم(11)صوتاً                  
سداد هاشم (39) صوتاً
عدنان أبو أندلس(13) صوتاً
محمد خضر الحمداني(64) صوتاً
عارف معروف (38) صوتاً
فريد زنكنه( 30) صوتاً
فيصل هيماوندي(21) صوتاً
حسن كوثر (57) صوتاً
فؤاد دميرجي (17) صوتاً
قاسم أق بايراق (23) صوتاً
منور ملا حسون (57) صوتاً
بولص شليطا (37) صوتاً

وبهذا يكون الفائزين بحسب التسلسل الأتي:-
(محمد خضر، سداد هاشم، عارف الداوودي، فريد زنكنه، حسن كوثر، منور ملا حسون، بولص شليطا).
أبدى كل من الفائزين شكرهم وامتنانهم للذين صوتوا لهم، وإنهم سيحاولون قدر جهودهم أنجاح المسيرة الثقافية الكركوكية.
آملين لهم النجاح نحو الرقي والإبداع.
وتشكلت الهيئة الإدارية الجديدة لاتحاد أدباء كركوك بعد التصويت الداخلي كالأتي:-
رئيس الاتحاد الأدباء والكتاب كركوك(الأديب محمد خضر الحمداني) والنائبين(حسن كوثر، عارف معروف الداوودي) ومسؤول الإدارة والمالية (سداد هاشم) مسؤولة الثقافة (منور ملا حسون) مسؤول الإعلام (الأديب فريد زنكنه) وعضو رابطة(بولص شليطا).

نتمنى لهم الموقفية والنجاح في كل خطوة نحو الثقافة .

شنو الداوودي
23/07/2010





                 -------------------------------------


أقواسٌ ملونة في المعرض الشخصي الثاني للفنانة التشكيلية عايدة الربيعي

يومُ تبسم عنه الربيع وتبرج عنه الروض المريع لتنشر الشمس جناح الضوء في أفق الجو واستواء شباب النهار على رونق الضحى..
 في تمام الساعة العاشرة من صباح يوم الأحد المصادف 25/4/2010  تم افتتاح المعرض الشخصي الثاني للفنانة التشكيلة عايدة الربيعي على قاعة الأكاديمية في كلية الفنون الجميلة ، وقد أفتتح المعرض معاون العميد الأستاذ د.نصيف  ورئيس قسم التشكيلي الأستاذ(د.سلام جبار) و جمعٌ من الحضور من الأساتذة والفنانين والصحفيين وطلبة الدراسات العليا وطلبة الأكاديمية وعائلة الفنانة.
وقد تشرفت الفنانة  بحضور وفد من رئاسة  جامعة بغداد تمثل (المعاون العلمي والسيدة الأستاذة رئيسة الدراسات العليا في بغداد) وقد رفلت القاعة بحضور الأستاذ الناقد عادل كامل وقد قال:
 (لا اكتفي بالسعادة إن أرى هذا الإصرار العنيد في الإبداع فحسب، بل التمسك بروح الفن: جماله.. ولغزه)  والناقد مؤيد داوود البصام وعدد من الزوار،وكان من بين الحضور الأستاذ د.إحسان التميمي نائب رئيس تحرير مجلة ثقافتنا الذي أبدى برأيه
(وجدتُ الخيط الشفيف الذي ينسج كينونة المعرض فتجد تلك المسحة المتكاملة بين أجزائها، حيثُ امتزجت التكعيبية والتعبيرية، أنها بحق لوحات كان مداها الدم العراقي الأصيل) .
 أستمر المعرض لمدة ثلاثة أيام متوالية، حيث بلغت عدد اللوحات (26) لوحة مابين (الزيتي والمائي والفحم) وكان الأسلوب الطاغي على اللوحات هو أسلوب التكعيب بدلالات تعبيرية في
 كل لوحةُ من لوحات الفنانة.
(كونك امرأة مبدعة لا يفاجئني فقد غمرتنا نساء عراقيات بفنهن وإبداعاتهن الأ إنكِ تميزت بشاعريتكِ وشفافيتكِ الجميلة ) هكذا قرأت الدكتورة شذى العاملي أعمال الفنانة خلال زيارتها المعرض.
فعلا وقد تميزت اللوحات بالألوان الهادئة والخطوط الناعمة الرشيقة فانسجمت روح الفنانة الشاعرة مع خوارج وبواطن لوحاتها.
لم تكن مجرد أقواس ملونة بل تعابير راقية لخطوط واعية نحو مستقبلُ راقي .. تعابير انفردت بها الفنانة لترسم ضحكة بعد جفاف الاهوار، وتصب كهرمانة من جرارها اللون الأزرق، في عزف اجمل الإلحان لآلة السكسفون في لوحة آلات موسيقية ، لتنهض بغداد من جديد على أملٍ وعيد في لوحة أخرى بغداد تنهض، تعالى همس  الإوزات فيما بينها على نهر دجلة،الخ من اللوحات..




ومن الجدير بالذكر عايدة الربيعي بكالوريوس فنون جميلة جامعة بغداد/ حالياً مشرفة فنية في مديرية النشاط المدرسي كركوك/ شاركت في العديد من المعارض الفنية المشتركة وقد حصلت على ثلاثين شهادة في المجال الفني، الأدبي والإعلامي.
كما حققت نجاح على مستوى الوطن العربي في مسابقة نجيب محفوظ بالمركز الثالث ومسابقة إحسان عبد القدوس بالمركز الثاني في الرواية عن دار ومؤسسة الكلمة الثقافية في مصر. ولها كتاب (أوراق لم تعد سراً) ورواية (رفاة على أجنحة أجنتي) وسومريات قيد الطبع. 
في الختام  نتمنى للفنانة المزيد من التألق والإبداع في معارض قادمة ونتاجات أدبية جديدة أن شاء الله.


 شنو الداوودي